الرئيسية » قصة وعبرة » قصة وعبرة – الفتاة اللبؤة

قصة وعبرة – الفتاة اللبؤة

تخرجت فتاة من الجامعة سنة 2005 إجازة في الحقوق الا انها لم تجد عملا تسترزق منه … فكلما طرقت بابا لكي تعمل إلا وأغلق في وجهها البائس وبعد مرور 5 سنوات بدون عمل سمع بقصتها مدير لحديقة الحيوانات فإقترح عليها أن تلعب دور اللبؤة (أنثى الاسد لأن اللبؤة ماتت و أصبح الأسد يعيش وحده في الحديقة وحتى عدد الزائرين قل … وافقت … وقالت لا يهم المهم ان أعمل واسترزق.

بدأت في العمل حيث لبست جلد اللبؤة ودخلت القفص بمعدل 8 ساعات يوميا …

ومرت الأيام وهي على هذا الحال تجول في القفص والزوار مندهشون من هذه اللبؤة …

وفي يوم من الأيام نسي الحراس باب الاسد مفتوحا وخرج نحو الفتاة ببطء حيث خافت وبقيت تنتظر ساعة نهايتها !!

تصوروا ماذا فعل لها الاسد !!

اقترب منها وقال لها :

ما تخااافيش أنا بوجمعة إجازة في إقتصاد .

قصة اللبؤة

الوسوم:
السابق:
التالي:

رأيك يهمنا، شاركنا أفكارك وأضف تعليق

لن يتم نشره Required fields are marked *

*

لأعلي