الرئيسية » قصة وعبرة » كانت تصلى وطفلها يناديها فلم ترد عليه فأتى أخوه الأكبر منه بعامين فقط .. وكانت المفاجأة حين قال …

كانت تصلى وطفلها يناديها فلم ترد عليه فأتى أخوه الأكبر منه بعامين فقط .. وكانت المفاجأة حين قال …

كانت تصلى وطفلها يناديها فلم ترد عليه فأتى أخوه الأكبر منه بعامين فقط…

تقول سيدة من السيدات المؤمنات :

كنت أصلي .. وكان بقربي طفلي الصغير بنادي علي مرارا وتكرارا ولم أرد عليه وأنا في صلاتي خاشعة ..

فجأء جاء أخوه الأكبر منه بسنتين فقط وقال له كلاما عجيبا جميلا  لم لن أنساه طوال حياتي … قال له

عيب عليك تقاطع كلام اثنين !!

فإن أمي حاليا تتكلم مع ربها خالقها ومبدعها !!!

فتقول المرأة : لقد اقشعر بدني وأحسست بالذل والهوان اتجاه عظمة من وقفت بين يديه

ومن يومها تدوي هذه العبارة في قلبي وفكري كلما هممت لكي اصلي .. فأصلي يخشوع

 قال الله تعالى:   {وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ}

لا تنسوا جزاكم الله خيرا أن تنشروا الموضوع باستعمال الأدوات أسفله, مع أحبائكم لما فيه فائدة وحكمة لنا ولهم …

بارك الله فبكم.

women Praying

 

الوسوم:
السابق:
التالي:

1 تعليقات

  1. بصراحه ماني مصدقة سبحان الله

رأيك يهمنا، شاركنا أفكارك وأضف تعليق

لن يتم نشره Required fields are marked *

*

لأعلي