الرئيسية » قصة وعبرة » أراد أن يتخلص من أمه العجوز فحملها على كتفه وذهب بها إلى إحدى الجبال فتصوروا ماذا حدث

أراد أن يتخلص من أمه العجوز فحملها على كتفه وذهب بها إلى إحدى الجبال فتصوروا ماذا حدث

يحكى ان كان هناك ابن اراد ان يتخلص من أمه العجوز ، فحملها على كتفه وذهب بها إلىإحدى الجبال ليتركها تموت هناك.

وفى طريقه مر وسط الغابات والأشجار فى طرق متشعة وكانت أمه و هى على كتفه تقطع أغصان الأشجاروأوراقها وترميها فى الطريق .

ترك الأبن أمه فوق الجبل وهم بالعودة بمفرده و لكنه وقف حائرا ، فقد أدرك أنه ضل الطريق .

نادته أمه فى لطف وحنان وقالت له “يا بنى خوفا عليك من ان تضل طريقك فى عودتك ، كنت أطرح الأغصان و الأوراق فى الطريق لتتبع آثارها

فى طريق عودتك وتصل بالسلامة . . . .

أرجع بالسلامة يا بنى ” ترقرقت الدموع فى عينى الأبن ورجع إلى نفسه وحمل أمه إلى البيت مكرما أياها
_________

ياللعجب ابنها يفكر فى موتها وهي تفكر فى سلامته

انها الأم دائما بقلبها المحب ما أعظم حنانها …..

وماأكبر قلبها اللهـم اجعلنـا بارين بوالدينـا، ولا تجعلنا عاقين بهم
أرجوكم لا تنسوا مشاركة الموضوع مع أحبابكم باستعمال الأدوات أسفله وشكرا جزيلا. 

أم عجوز تبكي

الوسوم:
السابق:
التالي:

2 تعليقات

  1. الله أكبر ؛ عليكم يا أبناء وبنات ببر والديكم فلن تجدوا بعد الله عز وجل أرحم من والديكم.

  2. هذا انسان مختل عقلياً الذي يفكر بالخلاس من أعز الناس الذي أوصانا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بالوالدين يجب أن يأخذ هذا الولد العاق في الصحراء ويترك حتى يلقى حتفه

رأيك يهمنا، شاركنا أفكارك وأضف تعليق

لن يتم نشره Required fields are marked *

*

لأعلي